اوت لاين
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


مرحبا بكم فى (اوت لاين) اغانى - كليبات - افلام - برامج - العاب - ثقافة - شعر - اخبار - مقالات
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  أحدث الصورأحدث الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

مطلوب مطربين لشريط  كوكتيل

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» روج اغنيتك على جميع متاجر الموسيقى والمواقع الموسيقية مقابل 5 $ للموقع الواحد
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالأحد ديسمبر 25, 2016 7:40 am من طرف رضا محمود

» التعريف عن جامعة المدينة العالمية- ماليزيا
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالخميس يوليو 23, 2015 3:27 pm من طرف أولاتنجي

»  كلمات اقوى اغنيه رومانسيه لعام 2015 بحب حضنك
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالإثنين أبريل 06, 2015 11:03 am من طرف رضا محمود

» عالم الابراج تامر عطوة فى برنامج الحياة والابراج وحلقة عن برج الميزان مع برج الدلو
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالسبت يناير 24, 2015 8:32 am من طرف ماهر

» على فاروق وكليب جبت اخرى Ali Farouk Gebt Akhry Clip 2014 حصريا على اوت لاين
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالجمعة يوليو 18, 2014 6:31 pm من طرف رضا محمود

» على فاروق وكليب جبت اخرى Ali Farouk Gebt Akhry Clip 2014 حصريا على اوت لاين
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالجمعة يوليو 18, 2014 6:24 pm من طرف رضا محمود

»  شاب فلبيني يرتل القرأن بصوت خرافي لن تصدق ماذا تسمع
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالأحد يونيو 01, 2014 4:00 pm من طرف رضا محمود

» النجم احمد مراد واغنيه عرفت قيمتك واقوى اغنيه لعام 2014
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالسبت أبريل 26, 2014 5:39 pm من طرف رضا محمود

» لقاء الشاعر فوزى ابراهيم على قناه النيل لايف 7-4-2014
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالإثنين أبريل 14, 2014 6:42 am من طرف رضا محمود

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
مارس 2023
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 
اليوميةاليومية

 

 هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رضا محمود
Admin
رضا محمود


عدد المساهمات : 1020
تاريخ التسجيل : 04/07/2009

هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها Empty
مُساهمةموضوع: هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها   هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها I_icon_minitimeالسبت مايو 22, 2010 7:52 am



هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها ، وإذا غضبت ألا تنفس عن غضبها ؟ من مقال كتبه الأستاذ عمروخالد لمجلة المرأة اليوم ، وهذا هو نص المقال:

الإجابة: لا.. أبدا ، عن سعد ابن ابي وقاص رضي الله عنه قال : استأذن عمر علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده نسوة من قريش (يعني من زوجاتة) يكلمنه ويستكثرنه (يطلبن منه أكثر ما يعطيهن) عالية أصواتهن على صوته ، فلما أستأذن عمر قمن فبادرن بالحجاب (تسارعن للاختفاء خلف الستر) فأذن له رسول الله عليه وسلم فدخل عمر ورسول الله صلى الله عليه وسلم يضحك ، فقال عمر : أضحك الله سنك يا رسول الله ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : عجبت من هؤلاء الاتي كن عندي ، فلما سمعن صوتك ابتدرن بالحجاب ، فقال عمر : فأنت أحق أن يهبن يارسول الله ، ثم قال عمر : يا عدوات أنفسهن . أتهبنني ولا تهبن رسوال الله عليه وسلم ؟! فقلن : نعم ، أنت أفظ وأغلظ " رواه البخاري ومسلم" .

أنها قصة توضح مدى السعة النفسية والأحتواء ، ولين الجانب وسماحة الطبع رغم "عالية أصواتهن على صوته !" ما المشكلة طالما كان الطلب أو حتى الغضب بأدب ولا يخرج عن حدود اللياقة وأدب الحديث ؟! إن الإسلام لا يجعل من ذلك مشكلة إنه أمر عادي بل وصحي كذلك .

السؤال الرابع : هل موافقة الرجل المسلم امرأته في أمر بسيط لا يعجبه ، ينتقص من رجولته ، ويشينه ويعيره به الإسلام؟
الإجابة : لا.. أبدا، لقد أورد البخاري الخبر الآتي معلقا : دعا ابن عمر أبا أيوب فرأى في البيت ستراً على الجدار فقال ابن عمر : غلبنا عليه النساء ، فقال من كنت أخشى عليك ، ما معنى هذه الحادثة؟! معناها أن زوجة ابن عمر أصرت على أن تضع سترا على الجدار- رغم أن ابن عمر – زوجها الرجل – لم يكن يميل إلى ذلك أو يعجبه ، ومع ذلك وافق على هذا الأمر ، يضيق عليها ، أن سعة الصدر والإحتواء والفق بالآخر مطلوبة خصوصا إذا كانت الزوجة ملتزمة بالإسلام وتعاليمه ، أما غير ذلك من صور العصبية ، وضيق الأفق ، والأشتباك على سفاسف الأمور . وما تفه منها ، فهو حجه على أصحابها وليس على الإسلام!

السؤال الخامس : هل الإسلام يحيل الحياة الزوجية بين الرجل والمرأة إلى حياة عسكرية يمارس فيها الرجل القائد على المرأة الجندي ، كل ألوان الضغوط والجدية ، ، ولا يجعل للترويح أو الملاطفة فيها سبيلا حتى يوصل المرأة إلى مرحلة الأنفجار والثورة المرضية؟

الإجابة : لا .. أبدا ، عن عائشة رضي الله عنها أرضاها أنها كانت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر وهي جارية قالت: لم أحمل اللحم ولم أبدن (أسمن) فقال لأصحابة : تقدموا ثم قال : تعالي أسابقك ، فسابقته ، فسبقته على رجلي فلما كان بعد ، خرجت معه في سفر فقال لأصحابه : تقدموا ، ثم قال : ونسيت الذي كان ، وقد حملت اللحم فقلت : كيف أسابقك يا رسول الله وأنا على هذه الحال ؟! فقال : تفعلين . فسابقته فسبقني ، فجعل يضحك . وقال هذه بتلك السبقة "رواه أحمد" .

السؤال السادس : هل يرهق الإسلام المرأة بتكاليف منعتة ، في الوقت الذي يدلل فيه الرجل بتخفيف التكاليف عنه؟
الإجابة : لا.. أبدا ، قال تعالى : (ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة ، والله عزيز حكيم ) البقرة :228
وللرجال عليهن درجة : المقصود بها درجة القوامة ، وسيأتي الحديث عنها بالتفصيل بأذن الله . ولكن (ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف) هو القانون العام ، الذي يظلل كل تفاصيل الحياة الزوجية ، ويحكمها ، ويضبط تنفيذها ، ولقد أورد الطبري في تفسيرة عدة روايات في تأويل هذه الأدلة ، أنقلها لأهميتها ودلالتها :قال بعضهم (ولهن من حسن الصحبة والعشرة بالمعروف على أزواجهن ، مثل الذي عليهن لهم من الطاعة ، فيما أوجب الله تعالى ذكره له عليها) .
وقال آخرون : ( ولهن على أزواجهن من التصنع والمواتاه مثل الذي عليهم لهن من ذلك ) ، فعن ابن عباس رضي الله عنه : أني أحب أن أتزين للمرأة ، كما أحب أن تتزين لي ، لأن الله سبحانه وتعالى يقول : (لهن مثل الذي عليهن بالمعروف ) .
أرأينا إلى أي مدى وصل العدل و الأنصاف إذا كان الإسلام لا يحظر على المرأة مناقشة زوجها وأبداء رأيها ، ويحترم مشورتها وحكمتها حتى في الأمور التي لا تعجبه أن يرمي بأنه كبت المرأة أو وحطم نفسيتها ؟ أو أنه ألغى شخصيتها ؟
وهل من الإنصاف أن يرمي الإسلام بأنه شريعة ذكورية حابت الرجل على حساب المرأة وهو الذي ساوى بينهما في التكاليف إلى المدى الذي ذكره ابن عباس رضي الله عنه ؟ إنني أدعو أمتي بأسرها – خاصة نسأنا – إلى التنبه إلى ما يراد لهن من أستدراج وفقدان ثقة في دينهن ، الذي لم ينص تحت غيره من الدعاوي والثقافات ، ولم حتى معشار ما يكلفه لهن الإسلام متى ألتزمن به ودعون إليه ، وحرصن عليه ، مشاركات به الجال في تمسكهم وتنفيذ ما فيه سواء بسواء.
أن سعة الصدر و الأحتواء والرفق بالآخر مطلوبه ، خصوصا إذا كانت الزوجة ملتزمة بالإسلام وتعاليمه ، أما غير ذلك من صور العصبية ، وضيق الأفق ، والأشتباك على سفاسف الأمور ، وما تفه منها ، فهو حجة على أصحابها وليس على الإسلام!
وللحديث بقية في الأسبوع المقبل إن شاء الله .




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://outline12.ahlamontada.com
 
هل الإسلام يكبت المرأة ويحرم عليها أن تغضب من زوجها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» هل الإسلام يحرم على المرأة مناقشة زوجها وإبداء رأيها ؟
» نجيب ساويرس: ''أموت ولا أغلط في الإسلام''
» هل الإسلام يحظر على الرجل طلب المشورة من امرأتة ؟
» بحث عن المرأة المصرية
» باحثة ألمانية: عمرو خالد وراء ظاهرة "الإسلام الشبابى" فى أوروبا

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اوت لاين  :: الفئة الأولى :: مقالات من الصحف والمواقع الالكترونية-
انتقل الى: