مرحبا بكم فى (اوت لاين) اغانى - كليبات - افلام - برامج - العاب - ثقافة - شعر - اخبار - مقالات
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

مطلوب مطربين لشريط  كوكتيل

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» روج اغنيتك على جميع متاجر الموسيقى والمواقع الموسيقية مقابل 5 $ للموقع الواحد
الأحد ديسمبر 25, 2016 7:40 am من طرف رضا محمود

» التعريف عن جامعة المدينة العالمية- ماليزيا
الخميس يوليو 23, 2015 3:27 pm من طرف أولاتنجي

»  كلمات اقوى اغنيه رومانسيه لعام 2015 بحب حضنك
الإثنين أبريل 06, 2015 11:03 am من طرف رضا محمود

» عالم الابراج تامر عطوة فى برنامج الحياة والابراج وحلقة عن برج الميزان مع برج الدلو
السبت يناير 24, 2015 8:32 am من طرف ماهر

» على فاروق وكليب جبت اخرى Ali Farouk Gebt Akhry Clip 2014 حصريا على اوت لاين
الجمعة يوليو 18, 2014 6:31 pm من طرف رضا محمود

» على فاروق وكليب جبت اخرى Ali Farouk Gebt Akhry Clip 2014 حصريا على اوت لاين
الجمعة يوليو 18, 2014 6:24 pm من طرف رضا محمود

»  شاب فلبيني يرتل القرأن بصوت خرافي لن تصدق ماذا تسمع
الأحد يونيو 01, 2014 4:00 pm من طرف رضا محمود

» النجم احمد مراد واغنيه عرفت قيمتك واقوى اغنيه لعام 2014
السبت أبريل 26, 2014 5:39 pm من طرف رضا محمود

» لقاء الشاعر فوزى ابراهيم على قناه النيل لايف 7-4-2014
الإثنين أبريل 14, 2014 6:42 am من طرف رضا محمود

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
ديسمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 عمرو خالد: حزبي سياسي وليس ديني.. وخطوة الرئاسة واردة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رضا محمود
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1020
تاريخ التسجيل : 04/07/2009

مُساهمةموضوع: عمرو خالد: حزبي سياسي وليس ديني.. وخطوة الرئاسة واردة    الإثنين مارس 28, 2011 9:39 am

عمرو خالد: حزبي سياسي وليس ديني.. وخطوة الرئاسة واردة
شارك
اضغط للتكبير
الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد
كتب - مصطفى مخلوف:

صرح الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد أنه يفكر في إطلاق حزب سياسي جديد، قائلاً إنه لا يستبعد الترشح لانتخابات الرئاسة، بعد أن أجبره نظام الرئيس مبارك على توقيف كل أنشطته داخل البلاد.

وأضاف خالد أن التنمية الاقتصادية، والشراكات الدولية والتعايش الديني هي دعامات أساسية لمستقبل مصر بعد أن أجبرت ثورة الشباب في 25 يناير الرئيس مبارك على التنحي عن منصبه. ويقول خالد "نحتاج إلى العمل، نحتاج أن نتقدم، نحتاج أن نجد حلولاً للمشاكل. وأول تحدٍ هو خلق فرص عمل. لذا، أعتقد أننا بحاجة إلى شركاء."

وأضاف خالد، في حوار لمجلة كايرو ريفيو للشئون الدولية، التي تصدرها الجامعة الأمريكية بالقاهرة، أنه عاد إلى مصر من بريطانيا منذ بدء الثورة ليقوم بدوره في دعم ونهضة المجتمع المدني من خلال الجمعيات الأهلية مثل مجموعة صناع الحياة التي أسسها. وفي الحوار الذي تم إجراؤه في 23 فبراير و 22 مارس في القاهرة، صرح خالد أنه يفكر في تكوين حزب جديد.

وعند سؤاله إن كان ينوي الترشح للرئاسة قال "كل الخيارات متاحة أمامنا الآن، هي فقط مسألة اختيار الموقع الذي يمكننا فيه تحقيق أكبر فائدة. قد يكون أحد هذه الخيارات هو تكوين حزب سياسي، وليس حزباً دينياً، حزب يقوم على أساس التنمية الاجتماعية من خلال السياسة. وهناك أيضاً فرصة اتخاذ خطوات سياسية أكبر من مجرد تكوين حزب سياسي."

وعن النظام السابق قال خالد "لقد أوقفوا كل أنشطتي. كانوا يخافون من نشاط المجتمع المدني وقدرته على تحقيق أي انجاز، وهو أساس الديموقراطية. لقد فهموا ذلك. كانوا يعلمون أنني لا أتحدث في الشئون السياسية، لكن ما كنت أفعله هو أساس الديموقراطية والسياسة. وقد حاولوا منع أي نشاط مثل هذا."

ودعا خالد البلاد الغربية إلى الاستثمار في مصر ومساندة الشباب في تحقيق الأحلام التي حركت الثورة "نحتاج شركاء لخلق هذا الكم الهائل من الوظائف، بعد ثلاثين عاماً من الركود الاجتماعي والحال الذي وصل إليه المجتمع الآن. تعالوا إلى مصر، امنحوا هؤلاء الشباب الفرصة، افتحوا الأسواق، اعطوا الشباب الفرصة ليعمل. وإذا لم يمد أحد يد العون لمساعدة الشباب في ممارسة الحرية والأمور الاقتصادية، فإن كل التوقعات والآمال ستتحول إلى النقيض. وأخشى في حالة عدم التواصل مع الشباب أن يترتب على هذا الوضع مشاكل. سوف يكونوا عرضة للتطرف. فمن أجل صالحنا جميعاً، نحتاج للتحدث عن التعايش من خلال مشروعات، لا كلمات."

وقال خالد إنه بينما يواصل استخدام الإيمان لدفع حماس المصريين، فإنه يأمل في دولة وحكومة مدنية في المستقبل حيث قال "الدين هام جداً للناس في هذا الجزء من العالم، لكن أي إيمان؟ الإيمان من أجل التنمية سيكون مفيداً للمستقبل، وأعني الإيمان للكل، المسلمين والمسيحيين على السواء. بإمكان الإيمان أن يشجع ويحرك الناس لبناء البلاد، وهذا في اعتقادي هو الدور المستقبلي للإيمان. النموذج الذي أقترحه هو استخدام الدين من أجل مصلحة البلاد، وأعتقد أنه النموذج الأنسب في الوقت الحالي. رسالتي للشباب العرب، أنتم بحاجة للآخرين. أنتم بحاجة للتعايش. فمدوا أيديكم."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://outline12.ahlamontada.com
 
عمرو خالد: حزبي سياسي وليس ديني.. وخطوة الرئاسة واردة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اوت لاين  :: الفئة الأولى :: منتدى البرامج الحوارية والاخبار اليومية " مشاهدة مباشرة "-
انتقل الى: